الخميس، 28 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 9





--( سؤال وجواب ! )
الأخت تسأل فتقول: اسعد الله مساءك لدي سؤال وجزاك الله كل خير، انا اتعرض بشكل متكرر لهبوط في السكر مما يضطرني الى تناول السكريات مثل الشوكلاه او العصائر فهل هذا يؤثر على السكر التراكمي ؟
=============


الجواب: المصابين بالسكري وبالأخص النوع الأول من السكري يجب عليهم تفادي حدوث هبوط السكر في الدم المتكرر. وذلك بمعرفة ما هي الأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذا الهبوط ومن تم تداركها والعمل على إيجاد الحلول لها، وكذلك قياس السكر ذاتياً بالدم لعدة مرات في اليوم لمعرفة السكر وهل هناك إحتمالية الإصابة بالهبوط أم لا؟ وهناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى هبوط في سكر الدم وقد تطرقت لها في مقالة سابقة على الرابط التالي..







لماذا يجب عليهم أن يتفادوا تكرار الهبوط؟ لأن تكرار هبوط سكر الدم يؤدي إلى ما يُعرف بـ "عدم الشعور بأعراض الهبوط في سكر الدم" وقد تطرقت أيضاً لهذه الحالة "المزعجة" في مقالة سابقة تجدينها على الرابط التالي ...







حقيقةً تناول الشكولاتة ليس إختيار جيد لعلاج هبوط السكر بالدم لإن إمتصاص السكر الموجود بها يحتاج إلى وقت ونحن بحاجة إلى أن يرتفع سكر الدم بسرعة، وذلك بأخذ على سبيل المثال أربعة ملاعق صغيرة من السكر وإذابتها في كوب ماء ثم شرب الماء المحلى بالسكر أو أكل ملعقة كبيرة من عسل النحل.
أمَا بخصوص التحليل التراكمي وأكلكِ للأشياء الحلوة. فالحقيقة أن التحليل التراكمي هو تحليل يفيدنا في معرفة ما هو "متوسط" سكر الدم في الثلاث أشهر التي سبقت التحليل. وعليه فإنه سيكون مؤشر جيد لو أن المصاب بالسكري حاول أن يمنع التذبذب بسكر دمه بدرجة كبيرة. أقصد لو أن هناك إرتفاعات عالية جداً ، وإنخفاظات كبيرة جداً في سكر الدم فإن هذا الأمر قد يعطي إنطباع خاطىء للتحليل التراكمي لسكر الدم. وسأوضح هذا الأمر في مقالة قادمة إن شاء الله.



لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل


الأربعاء، 27 فبراير 2013

لننتبه عند إستخدام "الجانوفيا" Januvia


المصابين بالسكري والذين يتناولوون في دواء "الجانوفيا" (Januvia) أو "الباي إيتا" (Byetta) عُرضة "لإلتهاب البنكرياس الحاد" بنسبة (( الضعف )) بالمقارنة مع المصابين بالسكري والذين يتناولون الأدوية الأخرى لعلاج السكري. هذا ما أوضحته إحدى الأبحاث والتي تم نشرها في المجلة الطبية جاما "JAMA internal Medicine" على الإنترنت بتاريخ 25-2-2013.
في هذه الدراسة تم تحليل بيانات لعدد 1300 مصاب بالسكري النوع الثاني ويتناولون في "الجانوفيا" أو "الباي إيتا" ، وتم مقارنتهم بــ 1300 مصاب بالسكري النوع الثاني ويتناولون في أدوية غير دواء الجانوفيا أو الباي إيتا. وكانت نسبة الإيواء إلى المستشفى بسبب "الإلتهاب بالبنكرياس الحاد" هي (( الضعف )) للمجموعة التي تتناول في دواء "الجانوفيا والباي إيتا" مقارنةً بالمجموعة الثانية.
"الإلتهاب بالبنكرياس الحاد" يكون مصاحب بالآم في البطن وهو في بعض الأحيان يكون خطير على حياة الشخص، إذا لم يتم علاجه. والمريض الذي سيستخدم هذه الأدوية "الجانوفيا أو الباي إيتا" يجب أن توضح له أعراض إلتهاب البنكرياس مثل الألآم بالبطن، الغثيان، الشعور بالتقيء، والتقيء المستمر، وفي حالة أن المريض شعر بهذه الأعراض فعليه الذهاب فوراً للمستشفى. وأوضح الدكتور "Abayomi Akanji" في تعليقه على هذا البحث قائلاً: إنه يجب على الأطباء أن يكونوا على علم بهذه المضاعفات وهي "إلتهاب البنكرياس الحاد" الناجم من إستعمال دواء "الجانوفيا" أو دواء "الباي إيتا" وعليهم أن يقوموا بتوضيح الفوائد للدواء وهذه المضاعفات الجانبية للمرضى، ومناقشتها معهم، كما أنه ليس بالإمكان إستعمال هذه الأدوية للمرأة الحامل، أو الأطفال، أو المرأة المرضعة، كما أنه من الأفضل تجنب إعطاء هذه الأدوية عند وجود إضطرابات بوظيفة الكلى أو أو وظيفة الكبد.

الاثنين، 25 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 8






--( سؤال وجواب ! )

الأخت تسأل فتقول : السلام عليكم
احيانا يعاني اخي من حساسيه ضد الانسولين هل من الممكن ان اعرف المزيد عن هذا الموضوع .
شكرا 

=============



الجواب:

 الحساسية ضد الإنسيولين كانت تحدث بنسبة كبيرة للكثير من مستعمليه فيما مضى عندما كان إستخدام الإنسيولين المشتق من الأبقار والخنزير أكثر شيوعاً حيث تظهر بقعات في الجلد مع حكة بالجلد وإنتفاخ في مكان الحقن في غضون ساعة واحدة من أخذ حقنة الإنسيولين. ولكن في عصرنا الحديث وبعد أن أصبح الإنسيولين يصنَع في المفاعلات الحيوية بإستخدام الهندسة الوراثية فإن تركيبة الإنسيولين أصبحت مشابهة إلى حد كبير تركيبة الإنسيولين الطبيعي الذي يُفرز من البنكرياس. ولكن مع هذا فإن الحساسية للإنسيولين قد تحدث لحوالي 2% من المرضى الذين يستخدمون في الإنسيولين الحديث.

حوالي ثلثي المصابين بالسكري والذين تحدث لهم حساسية للإنسيولين فإن هذه الحساسية ناجمةً من مادة "الزنك" (Zinc) أو "البروتامين" (Protamine) "وليست ناجمة" من الإنسيولين. وتضاف مادتي "الزنك" (Zinc) أو "البروتامين" (Protamine) لمحلول الإنسيولين ، لكي يبطىء إمتصاص الإنسيولين من مكان الحقن فيصبح الإنسيولين طويل المفعول بدلاً من سريع المفعول. ومن أمثلة الإنسيولين الذي يحتوي على هذه المواد هو إنسيولين إن بي إتش "NPH" وبعض أنواع الإنسيولين المخلوط الأخرى. وفي هذه الحالة "أي إذا كان الإنسيولين به إحدى هذه المواد" فإنه من الأفضل أن يقوم الطبيب بتغيير نوع الإنسيولين المستخدم. وفي عدم إمكانية القيام بهذا الشيء فإن علاج الحساسية للإنسيولين يكون بإعطاء المصاب بالسكري جرعات قليلة جداً من الإنسيولين ثم زيادتها تدريجياً.

هناك إحتمالان أخريان، في حالة أن هناك حساسية بالجلد للمصاب بالسكري الذي يستخدم في الإنسيولين يجب أن يؤخذا بعين الإعتبار. أولهما أنه ربما تكون الحساسية بالجلد بسبب إستخدام أدوية أخرى مثل أدوية تنقيص الدهون بالدم أو الأسبرين وهذه الأدوية تستخدم بكثرة لدى المصابين بالسكري. والثانية وهي أن مرض السكري نفسه قد يسبب بعض أنواع حساسية الجلد نتيجة للإلتهابات الجلدية.




لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل

السبت، 23 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 7




--( سؤال وجواب ! )


أخت تسأل فتقول:

السلام عليكم ، انا كنت عايزة اسئل سؤال وياريت الاقي اجابة انا حامل ومع بداية الحمل ظهر عندي السكر في الشهر الرابع او نهاية التالت ولم اكن مصابة به من قبل ولكن السكر عندي مرتفع جدا وغير منتظم وبأخد انسولين وعملت تحاليل الاجسام المضادة للانسولين طلع ايجابي فكنت عايزة اعرف هل انا مصابة بالنوع الاول من السكر وسوف احتاج الانسولين حتي بعد الحمل ام وج
ود الاجسام المضادة نتيجة للحمل مع العلم ان والدي مصاب بالنوع التاني من السكر

============


الجواب:

حقيقة السؤال مهم جداً ... في البداية أنا مستغرب لماذا عملت تحليل الأجسام المضادة عندما تم تشخيصك بمرض السكري أثناء فترة الحمل؟ هل هذا عندكم روتين؟ (في منطقتكم). ثم كم عدد الأجسام المضادة التي وُجد أنها إيجابية.؟ في العادة لتشخيص النوع الأول من السكري المطلوب على الأقل تحليل إيجابي لإثنين من الأجسام المضادة "لخلايا البيتا" الثلاثة الآتية :

"ICA" و "GAD" و "IAA"

هناك شيء مهم وهو أن وجود مضاد واحد فقط إيجابي قد يحدث ذلك "نادراً" في النوع الثاني من السكري.
على أية حال الآن يجب أن ((تركزي على علاج السكري)) أثناء فترة الحمل وهو ما يُعرف "بسكري الحمل" ولا تشغلي بالكِ كثيراً بنوع السكري "أتركي هذا الأمر لما بعد الولادة". وعندما تنتهي فترة الحمل فربما يختفي السكري وربما لا. ولمعرفة نوع السكري فعوامل أخرى ستؤخذ في الحسبان مثل بنيتكِ الجسدية قبل الحمل هل أنت نحيفة أم سمينة وتاريخ المرض في الأسرة ..إلخ.

فإذا إختفى السكري بعد الحمل فمن الأفضل إعادة تحليل الأجسام المضادة. بالرغم من أنه سيكون تشخيص "سكري الحمل" هو الأقرب، أما إذا أستمر معكِ السكري فإني أنصحك بالإستمرار بالإنسيولين إلى أن تنتهي فترة الرضاعة ثم بعد ذلك ربما يحاول طبيبك أن يوقف الإنسيولين على فرضية أنك مصابة بالنوع الثاني من السكري وتأخذي الأقراص لعلاج السكري ، فإذا لم تنجح الأقراص معكِ فمن الأفضل الإستمرار في الإنسيولين..


لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل

الجمعة، 22 فبراير 2013

التمتع بفضيلة الصبر Patience




كنت قد وعدت عندما تحدثنا عن الحالة النفسية للمصاب بالسكري والتعامل مع مرض السكري بأن أنقل إلى صفحتي مقالة كنت قد قرأتها في إحدى المنتديات المتخصصة في السكري، وكيف أن هناك مصاب بالسكري "أمريكي" يتحدث عن السكري ويُعبر عن كيفية تعامله مع مرض السكري بطريقة جميلة. لأترككم مع المقالة. 

عنوان المقالة: "عن الامريكي المصاب بالسكري الذي لن يخذل ربه !" فقد قال كاتب المقالة الآتي:
=============

- لي صديق امريكي في الاربعينات من عمره...مصاب بالسكري..كنت كلما تحدتث معه اجده انه سعيدا و مرحا..حتي انني شككت انه سعيد لانه مصاب بالسكري..فقررت ان اساله سؤال هجوميا حتي اعرف ماهي قناعاته ..
- فقلت له : الا تعرف ان المضاعفات قادمه لا محاله حتي و ان تاخرت..الا تعرف ان السكري ليس مرض و لكنه متلازمه..يلزمه مجموعه من الامراض الخطيره..لقد رايت في المستشفي مرضي سكري يصرخون من شده الالم بسبب التشنجات العصبيه في ارجلهم..و لا يستطيعون النوم.
- قال لي : ان الله يثق في اننا اشخاص اذكياء و مميزون و يستطيعون تحمل المسؤوليه..لذالك اعطانا مسؤوليه تنظيم السكر في اجسادنا...بينما باقي الناس ليسو اذكياء بدرجه كافيه ليتحملوا هذه المسؤوليه فيقوم الله بتنظيم السكري في اجسادهم...
ان الله اعطاني هذه الثقه...و سابذل افضل ما لدي لكي اثبت انني استحقها....و لن اخذله ابدا...
اما ان تتالم ( يقصد المرض ) لتثبت انك تستحقها...و اما ان تتالم لتثبت انك لا تستحقها..في الحالتين انك ستتالم و تعاني..فمن الافضل تتالم و تثبتها.....
سابذل كل ما استطيع..لفعل هذه المهمه الشاقه المؤلمه..و التي مدتها طويله و هي طول حياتي...و حتي عندما اموت ساموت و انا واقف لانني فعلت ما استطيع...و ساقول لله : لقد فعلت كل ما استطيع..لكن الفارس سقط في النهايه بعدما كثرت جراحه....
عندما يصاب اي انسان بالسكري يجب ان يتقدم الي الامام و يحني ركبته و يقول : انا الفارس..اقبل هذه المهمه..و اقسم انني سابذل كل ما استطيع لفعلها..ساثبت انني استحق الثقه...و لن اخذلك ابدا...!!..ثم يخرج سيفه و يذهب ليقاتل...بقاتل الم الانسولين...و يقاتل خطر المضاعفات ..و يقاتل جميع متلازمات السكري....حتي يسقط في النهايه..لان الكثره تغلب الشجاعه....لانه ليس لديك خيار سوي ان تقبل المهمه و ان تقاتل و ان تسقط ..
ساثبت انني استحق الثقه و لن اخذله..
- اصابتني اجابته بالذهول.وهي من رجل غير مسلم ..فكرت في كلامه كثيرا..و وحللت عده نقاط :
1- بقولون ان الصبر نواعان صبر سلبي...و صبر ايجابي..الصبر الايجابي ان تصبر و انت تفعل شئ لا تضع يدك علي خدك...( فاصبر صبرا جميلا)...ان صبر صاحبي هذا هو من هذا النوع و هذا فرق بين معظم السكرين.
2- انه راضي بقضاء الله و قدره بطريقه عجيبه..و يصورها في التشبيه نا الفارس..اقبل هذه المهمه..و اقسم انني سابذل كل ما استطيع لفعلها..ساثبت انني استحق الثقه...و لن اخذلك ابدا..لا اتذكر متي سجدت لله و قلت له انا عبدك راضي بالسكري...دايما ادعوا بالشفاء
3- لقد قطع امله من الشفاء تماما..و لميدع امامه اي خيرات اخري....زكرني بما فعله قطز عندما قتل رسل التتار و لم يجعله امامه اي خيار غير الجهاد...و ايضا ما فعله طارق بن زياد عندما احرق السفن و لم يجعل امامه اي خيار اخر غير القتال .
4- يقول الدكتور بيرني سيجل من جامعه ييل الامريكيه : ان فعاليه قناعات المرضي تظهر علامات جسديه و اضحه و تؤثر في نتيجه فحوصاتهم الطبيه..بل ان امراضا مثل السكري و الضغط تظهر و تختفي اعتمادا علي قناعات الشخص و تبعا للشخصيه التي يبديها المرضي...انتهي كلامه.....ه القناعه القويه..اعطته شخصيه مقاومه جدا...اعتقدت شخصيا ان هناك معركه بين ان تفرض شخصيتك علي المرض او ان يفرض المرض شخصيته عليك..
5- لقد تعلمت منه دروسا قيمه جدا....
6- هناك نقاط اخري..لي عوده للموضوع.
=============

إنتهت المقالة المنقولة وأقول: بأنه يجب على المصاب بالسكري أن ((يقنع)) نفسه بأن علاج مرض السكري يختلف عن علاج بقية الأمراض. فالتعامل مع السكري يحتاج إلى صبر وإلى يقين بأن كل مجهود تبذله وتعب جسدي أو نفسي "وخاصةً عند بداية تشخيص المرض"، بأجره عند الله سبحانه وتعالى وكذلك سيكون له مردود إيجابي على صحتك على المدى البعيد.

الخميس، 21 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 6



--( سؤال وجواب ! )


يسأل أخ فيقول: السلام عليكم .... لقد أصبت بمرض السكري قبل 4 سنوات والحمد لله على كل حال لم أراجع الدكتور الاختصاصي الا بعد سنة تقريباً وكان مستوى السكري في حينها لا يقل عن (260) وبعدها راجعته فكتب لي أن أتناول أقراص (gluco vance) المرفقة صورته .. بواقع قرص عند الصباح ونصف قرص في المساء ولمدة شهر تقريباً أنخفظ السكر عندي 
لمستوى ( 110 ) ثم أهملت العلاج لفترة وراجعت الدكتور مره أخرى كتب لي نفس العلاج لكن قرص واحد عند الصباح فقط ... بقي السكر عندي غير مستقر ... ما أردت معرفته من حضرتك قبل أسبوعين راجعت طبيب اسنان لغرض قلع ضرس لي فوجد السكر عندي (310) فرفض قلعه الضرس بسبب أرتفاع السكري حينها نصحني بترك أي أقراص والاتجاه نحو حقن الأنسولين كما يدعي أن السكري بعد مرور 3 سنوات عليه فأنه الأقراص لاتنفع ولاينفع الا حقن الانسولين ... فما رأيك هل صحيح أن بعد مرور 3 سنوات على السكري لا ينفع الا حقن الانسولين ؟؟؟

=============
الجواب:



كلام طبيب الأسنان غير صحيح، فهناك العديد من الخيارات العلاجية عن طريق الفم لعلاج مرض السكري وسرعة إنتهاء مفعولها ((في حالة أنه تم إعطاءها بمفردها)) يختلف من نوع إلى آخر. صحيح أنه في إحدى الدراسات العلمية وُجد بأن السلفونايليوريا مثل الكليبنكلامايد ((في حالة إعطائها بمفردها)) فإن قدرة تأثيرها على سكر الدم تضعف عند الكثير من مستخدميها بعد مرور خمسة سنوات. ولكن كما قلت لك ليس كل الأقراص متشابهة من هذه الناحية، على أية حال إقتراح طبيب الأسنان بأن تستخدم الإنسيولين قد يكون جيد (ولكن هذا بإشراف طبيب سكري) وذلك لسرعة التحكم في "سكر الدم" لإجراء العملية، ولكن لفترة وجيزة وهي الفترة التي تحتاجها لعمل عملية الأسنان "لخلع ضرس أو ما شابه" ثم بعد ذلك ترجع لإستخدام أقراص السكري. ولقد قلت بأنك كنت تستخدم في أقراص "الجلوكوفانس". فهي جيدة وهي مزيج من أقراص السلفونايليوريا والميتفورمين. فلا بأس بأخذ هذه الأقراص مرتين في اليوم ثم تلاحظ ما الذي سيحدث لسكر الدم.


لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل

الثلاثاء، 19 فبراير 2013

--( هل تريد أن تشتري جهاز تحليل سكر Glucometer ؟ )




في الحقيقة هذه المقالة منقولة من منتدى السكري للدكتور بدر المطير (من السعودية). فجازاه الله كل خير. لأترككم مع المقالة والإجابة على السؤال

=============

لا غنى للمصاب بالسكري عن جهاز التحليل المنزلي
Glucometer
و لذلك هناك امور من المهم اخذها في عين الاعتبار عند شراء جهاز التحليل 

1- التقنية المستخدمة

كثير من مرضى السكري بل حتى المختصصين بالسكري يجهلون هذه النقطة. و الحقيقه ان هناك عدة تقنيات مستخدمة في هذه الاجهزه و الاكثر استخداماً الان هي ثلاث تقنيات تعتمد على ثلاث انزيمات مختلفه
لن ادخل بتفاصيل هذه التقنيات علميا لكن سأوضح التوصيات العلمية الاخيره حيالها
التقنيات او الانزيمات المستخدمه هي :
GDH-PQQ
GDH - NAD
GDH FAD
في اواخر عام 2009 ظهرت عدة توصيات من المملكة العربية ا لسعودية و الولايات المتحده تنصح المرضى و المستشفيات بشراء الاجهزه التي تقنية
GDH - NADH و GDH - FAD
اما الاجهزه التي تستخدم تقنية
GDH PQQ فهناك عدة عوامل قد تجعلها تظهر ان التحليل اعلى مما هو عليه فعلا كاستخدام بعض المحاليل في الغسيل البريتوني و استخدام بعض المضادات الحيوية و الادوية
اذا بدورنا نحن ننصح باستخدام الاجهزه التي تستخدم تقنية
GDH-NAD او GDH-FAD

2- حجم الجهاز:

 احرص على ان يكون حجم الجهاز مناسب لانك في الغالب سوف تحتاج ان تنقله معك طول الوقت

3- حجم عينة الاختبار:

 و هذا يعني حجم نقطة الدم التي يحتاجها الجهاز بعض الاجهزه تحتاج نقطة دم صغيره جدأ اقل من 0.5 Iu

4- هل الجهاز يدعم الفحص من اماكن اخرى؟:

من المعلوم ان الاصابع هي المكان المفضل للتحليل لكن بعض الاجهزه تدعم اجراء الاختبار من اماكن اخرى مثل الساعد او من الساق 

5- الوقت:

كم يستغرق الجهاز لاجراء الاختبار؟ بعض الاجهزه تجري الاختبار خلال 5 ثواني والاخرى 45 ثانية

6- هل الجهاز يعطي تحليل سكر الدم ام بلازما الدم:

هذا الامر معقد بعض الشئ لكن لتبسيط هذه المعلومه المختبر يقيس بلازما الدم و غالبية اجهزه السكر المنزليه تقيس السكر في الدم بشكل عام و بالعاده سكر البلازما يكون 10-15% اعلى من سكر الدم
بعض الاجهزه تعطيك نتيجه تحليل متوافقه مع تحليل البلازما 

7- الساعه و الذاكرة :

 مفيد جدا ان يكون في الجهاز ساعه و ذاكره لكي تحفظ التحاليل

8- نقل البيانات :

 بعض الاجهزه تنقل البيانات بشكل الي الى الكمبيوتر او الجوال او مضخة الانسولين 

9- الدقة:

جميع الاجهزه الحائزة على موافقه هيئة الغذاء والدواء الأمريكية و السعودية هي دقيقه و لا داعي للقلق من هذه الناحيه و هيئة الغذاء و الدواء الامريكيه تجيز الاجهزه التي تكون نسبة الخطاء فيها اقل من 20%

10- السعر:

هذه النقطة مهمه جدا ... لكن بعض الاشخاص عندما يشتري الجهاز يركز على سعر الجهاز لا سعر الاشرطه ... و الصحيح انه يجب ان تركز على سعر الاشرطه ... فمثلا جهاز قيمته 100 ريال و الاشرطه ب 140 ريال ستكون التكلفة السنوية اذا كنت ستستخدم 10 علب شرائط في السنه 1400 ريال + قيمة الجهاز 100 ريال = 1500 ريال
بيمنا جهاز قيمة 300 ريال و لكن قيمة الاشرطه 80 ريال تصبح التكلفة السنوية اذا كنت ستستخدم 10 علب شرائط في السنة 800 ريال + قيمة الجهاز 300 ريال = 1100 ريال فقط
بعض أجهزة السكر التي تستخدم تقنية ال
GDH-PQQ والتي ينبغي الحذر عند استخدامها


الأحد، 17 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 5





--( سؤال وجواب ! )

الأخت تسأل فتقول:

دكتور انا مريضة سكر من النوع الثانى ...باخد سيدوفاج بعد الفطار وبعد العشاء...ودياماكرون 2حبة قبل الغداء ....و30 وحدة لانتوس الساعة4 العصر.....لاحظت ان سكر الصايم بيكون عالى شوية....يعنى من يومين كان 160....ياترى اغير جرعة اللانتوس للمساء وياترى الجلوكوفاج احسن من السيدوفاج.....
=============


الجواب:
أقراص الجلوكوفاج وأقراص السيدوفاج هما نفس الشيء. فهذه أسماء تجارية لنفس الدواء والذي يُسمى علمياً "الميتفورمين". أقراص الميتفورمين.
حقيقةً هذه السياسة العلاجية جيدة. أقصد ثلاث أدوية "السيدوفاج، والدياماكرون واللانتوس" ولكنني لا أميل لها. وليست طريقتي في علاج المصابين بالسكري النوع الثاني إلاَ نادراً جداً. ما السبب؟
السبب حقيقةً هو أنه عندما أقرر أن أبدأ بالإنسيولين للمصابين بالسكري النوع الثاني فإني أُفضل أن أقوم بتوقيف أقراص السلفونايليوريا "مثل الداونيل أوالكليبنكلامايد أوالأماريل أوالدياماكرون" لأن هذه الأدوية تزيد في وزن الجسم. ومعلوم أن الإنسيولين يزيد في وزن الجسم كذلك. فدواء واحد يزيد في وزن الجسم "وهو اللانتوس" أفضل من دوائين "اللانتوس والديامكرون في حالتكِ". كما أن هناك سبب آخر وهو أن الأبحاث العلمية أتبتث أن أدوية السلفونايليوريا من اسرع أنواع الأدوية التي تفقد فعاليتها بمرور الزمن. "أقصد بعد مرور 3 إلى 6 سنوات" في حالة أنها أُعطيت بمفردها.


على أية حال كما قلت لكِ فإن هذه السياسة العلاجية جيدة "أقصد الثلاث أدوية السيدوفاج، والدياماكرون واللانتوس" والطبيب الذي يعالجك هو أفضل من يقرر السياسة العلاجية. فإذا كان زيادة وزن الجسم بالنسبة لكِ ((ليست مشكلة... أقصد أن وزنك طبيعي)) فإنه يمكنكِ الإستمرار بنفس السياسة العلاجية مع زيادة جرعة اللانتوس بالتدريج "بمعدل وحدتين كل ثلاث أيام" إلى أن يصبح "سكر صائم" أقل من 130
أمَا إذا كانت لديكِ مشكلة زيادة وزن الجسم، فأنصحك بالتوقف عن إستخدام الدياماكرون وزيادة جرعة اللانتوس بالتدريج "بمعدل وحدتين كل ثلاث أيام" إلى أن يصبح "سكر صائم" أقل من 130 مع المحافظة على الحمية الغذائية وممارسة الرياضة.
ملاحظة أخت منى: أعتقد أنه من الأنسب أن تؤخري وقت حقنة اللانتوس إلى الساعة 10 مساءً قبل أن تبدأي بزيادة الجرعة وفي حالة أن "سكر صائم" ما زال أكثر من 130 فقومي بزيادة اللانتوس كما ذكرت لكِ



لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل

السبت، 16 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 4




--( سؤال وجواب ! )

بعد الحديث عن الكوليسترول السيء "LDL-c". وأهمية أن يكون أقل من 100 ملجم/ديسيليتر. سأل أخ قائلاً: انا حللت الكلسترول بس الدكتور قالي عندك الدهون الثلاثيه 224 طبعا اول ما كتشفت انه عندي السكر طبعا ايش يعتبر التحليل هذا

=============


الجواب:

 شكراً لك أخي سأوضح لك ما هي الدهون الثلاثية، الدهون الثلاثية التي قمت أنت بتحليلها هي ما يسمى بالتر
ايجلسيرايد "Triglyceride" أليس كذلك؟ أرجو أن يكون طبيبك هذا ما يقصده بالدهون الثلاثية. وهي تختلف عن الكوليسترول السيىء "LDL-c".
على أية حال القيمة المستهدفة للدهون الثلاثية للمصابين بالسكري يجب أن تكون أقل من 150ملجم/ديسيليتر.
بينما الكوليسترول السيء يجب أن يكون أقل من 100 ملجم/ديسيليتر.
أنت لديك الدهون الثلاثية 224 ، بينما لم تخبرني بقيمة الكوليسترول السيء "LDL-c". من أهم الخطوات لعلاج الإرتفاع في الدهون سواء كان إرتفاع الدهون الثلاثية أو الكوليسترول السيء "LDL-c" هو الإهتمام بتغيير نمط الحياة "أي الإهتمام بممارسة الرياضة والأكل الصحي". وأستخدام الأدوية الطبية.
بالنسبة لك أخي محمد فالإهتمام بتغيير نمط الحياة مهم. أمَا بخصوص إستخدام الأدوية لتنقيص الدهون الثلاثية فإن هذا يعتمد على قيمة الكوليسترول السيء "LDL-c" فلو أن الكوليسترول السيء أقل من 100 ملجم/ديسيليتر "أي في المعدل الطبيعي للمصابين بالسكري" فإنني لا أضيف أدوية لعلاج الإرتفاع في الدهون الثلاثية طالما كانت قيمة الدهون الثلاثية أقل من 300 ملجم/ديسيليتر "كما هو الحال معك" ،ففي حالتك أكتفي بأن تهتم أكثر بالرياضة والأكل الصحي وتعديل السكر بالدم ولستَ بحاجة إلى دواء لعلاج الإرتفاع في الدهون الثلاثية. أمَا لو كان الكوليسترول السيء لك أكثر من 100 ملجم/ديسيليتر ففي هذه الحالة يجب أن تبدأ بدواء الستاتين "Statin" والذي بدوره سيؤدي إلى نقص الدهون الثلاثية بالإضافة إلى تنقيصه للكوليسترول السيء. 

لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل

الجمعة، 15 فبراير 2013

دراسة تنصح بالكركم ( الكاري Turmeric ) لمرضى السكري



خلصت دراسة تايلاندية إلى أن المكملات الغذائية التي تحتوى على عنصر موجود في الكاري ربما تساعد على منع الاصابة بالسكري لدى الأشخاص المعرضين لخطر كبير بالإصابة به.
ووجد باحثون نشرت نتائجهم في دورية رعاية مرضى السكري أنه على مدى تسعة أشهر منعت على ما يبدو جرعة يومية من الكركمين حدوث حالات إصابة جديدة بالسكري بين أشخاص لديهم ما يسمى بمقدمات السكري، وهي ارتفاع غير طبيعي في مستويات السكر بالدم، ربما تتطور إلى الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري بشكل كامل.
             
والكركمين عنصر في بهار الكركوم . وأشارت أبحاث معملية سابقة إلى أن بإمكانه مكافحة الالتهاب وما يسمى بالتلف التأكسدي في خلايا الجسم. ويعتقد أن هاتين العمليتين تغذيان سلسلة من الأمراض من بينها النوع الثاني من السكري.
             
وقال سولماك تشيونجسامارن من جامعة سريناخارينويروت في تايلاند"بسبب فوائده وأمانه نقترح استخدام مستخرج الكركمين من أجل تدخل علاجي للناس الذين لديهم مقدمات السكري."
             
وشملت الدراسة 240 تايلانديا لديهم مقدمات السكري، تم تقسيمهم بشكل عشوائي لتناول إما كبسولات الكركمين أو دواء وهمي.

وتناول الأشخاص الذين أخدوا الكركمين ست كبسولات يوميا من المكمل الغذائي كانت كل واحدة منها تحتوى على 250 مليغراما من "أشباه الكركمين."
             
وبعد تسعة أشهر أصيب 19 من المرضى الذين تناولوا دواء وهميا وعددهم 116 شخصا بالنوع الثاني من السكري مقابل عدم إصابة أي شخص من المرضى الذين تناولوا الكركمين وعددهم 119.
             
ووجد الباحثون أن هذا المكمل الغذائي حسن على ما يبدو وظيفة خلايا بيتا وهي خلايا في البنكرياس تفزز هرمون الأنسولين المنظم للسكر في الدم.

ويتكهن الباحثون بأن تأثيرات الكركمين المضادة للالتهاب تساعد على حماية خلايا بيتا من التلف.
             
ولكن خبيرة في مرض السكري لم تشارك في الدراسة قالت إنه مازال من المبكر جدا تناول الناس مكملات الكركمين في اطار تناولهم للغذاء الصحي.
             
وقالت كونستانس براون ريجز المتحدثة باسم أكاديمية التغذية وعلم النظم الغذائية  "يبدو هذا مبشرا ولكن مازالت توجد أسئلة كثيرة."

الخميس، 14 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 4




--( سؤال وجواب ! )

بعد الحديث عن الكوليسترول السيء "LDL-c". وأهمية أن يكون أقل من 100 ملجم/ديسيليتر. سأل أخ قائلاً: انا حللت الكلسترول بس الدكتور قالي عندك الدهون الثلاثيه 224 طبعا اول ما كتشفت انه عندي السكر طبعا ايش يعتبر التحليل هذا
=============


الجواب: شكراً لك أخي سأوضح لك ما هي الدهون الثلاثية، الدهون الثلاثية التي قمت أنت بتحليلها هي ما يسمى بالت
رايجلسيرايد "Triglyceride" أليس كذلك؟ أرجو أن يكون طبيبك هذا ما يقصده بالدهون الثلاثية. وهي تختلف عن الكوليسترول السيىء "LDL-c".
على أية حال القيمة المستهدفة للدهون الثلاثية للمصابين بالسكري يجب أن تكون أقل من 150ملجم/ديسيليتر.
بينما الكوليسترول السيء يجب أن يكون أقل من 100 ملجم/ديسيليتر.
أنت لديك الدهون الثلاثية 224 ، بينما لم تخبرني بقيمة الكوليسترول السيء "LDL-c". من أهم الخطوات لعلاج الإرتفاع في الدهون سواء كان إرتفاع الدهون الثلاثية أو الكوليسترول السيء "LDL-c" هو الإهتمام بتغيير نمط الحياة "أي الإهتمام بممارسة الرياضة والأكل الصحي". وأستخدام الأدوية الطبية.
بالنسبة لك أخي محمد فالإهتمام بتغيير نمط الحياة مهم. أمَا بخصوص إستخدام الأدوية لتنقيص الدهون الثلاثية فإن هذا يعتمد على قيمة الكوليسترول السيء "LDL-c" فلو أن الكوليسترول السيء أقل من 100 ملجم/ديسيليتر "أي في المعدل الطبيعي للمصابين بالسكري" فإنني لا أضيف أدوية لعلاج الإرتفاع في الدهون الثلاثية طالما كانت قيمة الدهون الثلاثية أقل من 300 ملجم/ديسيليتر "كما هو الحال معك" ،ففي حالتك أكتفي بأن تهتم أكثر بالرياضة والأكل الصحي وتعديل السكر بالدم ولستَ بحاجة إلى دواء لعلاج الإرتفاع في الدهون الثلاثية. أمَا لو كان الكوليسترول السيء لك أكثر من 100 ملجم/ديسيليتر ففي هذه الحالة يجب أن تبدأ بدواء الستاتين "Statin" والذي بدوره سيؤدي إلى نقص الدهون الثلاثية بالإضافة إلى تنقيصه للكوليسترول السيء. 

لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل

الثلاثاء، 12 فبراير 2013

--( سؤال وجواب ! ) - 3





السؤال:

 قرأت مقال بخصوص العقار جانوفيا، حيث اننى مريض سكري من النوع الثانى واتناول نصف حبه من علاج اسمه كليبنكلامايد "Glibenclamide" ونظراً أن الارتفاع عندى ليس بالكثير لكن وددت أن اتناول عقار جانوفيا فهل هناك اى ضرر من تناوله حيث انى قرأت ان هناك اعرض جانبيه، وهل هو مفيد لمثل حالتى، وهل تنصحنى بتناوله ام استمر
 على الدواء المدكور اعلاه وشكرا وفقك الله لما فيه الخير وبارك الله فيك.

=============


الجواب:

حقيقة أهم شيء لعلاج السكري هو التحكم في السكر في الدم، "فهذه الغاية" ، أمّا بالنسبة "للوسيلة" لنيل تلك الغاية هو إستخدام سياسة علاجية معينة بالإضافة إلى الحمية وممارسة الرياضة. والسياسة العلاجية تختلف من طبيب إلى آخر حيث أن هناك عدة عوامل تؤثر على الخيار العلاجي للطبيب مثل، ما هي الأدوية والأدوات المتوفرة للطبيب؟ وخبرته؟ وهل المصاب بالسكري يشتري في أدويته أم أنه يتحصل عليها مجاناً؟ أو هل لديه تأمين صحي وهناك من يقوم بالدفع عنه من الناحية المادية؟ ..إلخ. ثم أن هناك التوجيهات العالمية المبنية على الأسس العلمية والتي "حقيقة" تساعد الطبيب كثيراً في عملية إختيار السياسة العلاجية. فبالعودة لسؤالك فإن جانوفيا أفضل من الكليبنكلامايد من حيث أنه لا يسبب في زيادة وزن الجسم مقارنة بالكيبنكلامايد كما أن نسبة حدوث هبوط في سكر الدم أقل بكثير من نسبة حدوث هبوط سكر الدم نتيجة لإستخدام الكيبنكلامايد، كما أن عقار جانوفيا يعتبر آمن. ولكنه أغلى بكثير من الكيبنكلامايد. كما أن هناك دواء الميتفورمين "الجلوكوفاج" وهو دواء جيد ومعظم التوجيهات العالمية لعلاج السكري تنصح بالبدء به لعلاج النوع الثاني من مرض السكري. فأنصحك أخي خالد بالعودة لطبيبك المعالج وأتركه يختار لك الأنسب وذلك بأن يقوم بأخذ كل العوامل التي أوضحتها لك بالإعتبار.

لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
hba1c تحليل

المشاركات الشائعة