الجمعة، 21 أكتوبر، 2016

الأوميجا-3 والمصابين بالسكري Omega-3 with diabetes


الأوميجا-3 أو أحماض الأوميجا-3 هي "أحماض دهنية أساسية (ملاحظة: "أساسية" يعني أن الشخص بحاجة إلى تناولها مع الأكل فهي لا تُصنّع بداخل الجسم على عكس معظم الأحماض الدهنية الأخرى ويعتمد الجسم على ما يحتويه الأكل منها).

والأوميجا-3 مهمة لصحة الجسم، وهي أحماض غير مشبعة، ومتوفرة بكثرة في المأكولات البحرية، وبعض أنواع الجوز

ولكن ماذا عن الحبوب التي تُباع في الصـيدليـات للأوميجا-3 (الصفراء الشفافة)، وهل من المهم للمصابين بالسكري أخذها؟

إذن هناك حبوب (أقراص) للأوميجا-3 تُباع في الصيدليات، وهناك أكل غني بالأوميجا-3، فالأكل الغني بزيوت الــ أوميجا-3 مثل السمك يُنصح به للمصابين بالسكري ، وعلى الأقل وجبتين في الإسبوع (يجب أن تكون من السمك) ، أما أخذ حبوب الـ أوميجا-3 بإنتظام فالأبحاث التي تم إجراءها ((لا تقترحها)) كعلاج أو وقاية لأمراض القلب والشرايين لدى المصابين بالسكري. فحبوب (الأوميجا-3) لا يوجد ما يبرر إعطاءها للمصابين بالسكري. إلا في حالة أن المصاب بالسكري لا يحب أكل السمك، ففي هذه الحالة فإنه ينصح بإستخدامها من حين لآخر.

السؤال هل لهذه الأقراص "الأوميجا-3" آثار جانبية؟
الإجابة: نعم.

1- هو في الحقيقة لو أخذ الشخص جرعة أقل من 3 جرام في اليوم فإن هذه الجرعة آمنة ولكن لو زادت الجرعة عن هذا الحد فإن هناك خطورة حيث أن ذلك قد يعيق تجلط الدم ، وبالتالي تجعل الشخص عُرضة للنزيف.

2- الجرعة العالية من هذه الأقراص تقلل المناعة في الجسم وتجعل الشخص عُرضة للإلتهابات وبالأخص لو كان الشخص يستعمل في أدوية أخرى تقلل من المناعة مثل الأدوية التي تُستعمل في بعد عملية زرع الأعضاء.

3- الآثار الجانبية الأخرى هي:
- رائحة السمك في النـَفس (رائحة كريهة).
- التشجؤ.
- الشعور بالغثيان وألآم بالبطن.
- براز لين ورخو.
- نزيف من الأنف.

مع ملاحظة أنه بالإمكان الحد من هذه الآثار والتقليل منها وذلك بتناول الأقراص مع أو أثناء تناول الأكل.
جارٍ التحميل...

الأكثر قراءة