الأحد، 3 يناير، 2016

المواضيع الساخنة بالمؤتمر السنوي لرابطة دراسات السكري الأوروبية "EASD" لسنة 2015 !


سيبدأ المؤتمر السنوي لرابطة دراسات السكري الأوروبية لسنة 2015 اليوم 15-9-2015 بـ ستكهولم (بالسويد) ومن أهم ما سيتم عرضه في هذا المؤتمر (من وجهة نظري) الآتي:

1- في أعلى قائمة المواضيع الساخنة ستكون دراسة (EMPA-REG outcome) والتي سيتم من خلالها نشر نتائج أبحاث عن الدواء (Empagliflozin) وإسمه التجاري الجارديانس (Jardiance) وذلك يوم الخميس القادم ظهراً ، حيث أن البحاث لهذه الدراسة سيوضحوا تأثير هذا الدواء في الحماية من أمراض القلب والشرايين للمصابين بالسكري النوع الثاني. (ملاحظة: هذا الدواء يُستخدم لعلاج إرتفاع السكر بالدم في النوع الثاني من السكري، ولكن هل له تأثير مهم في حماية القلب والشرايين؟)


ملاحظة أخرى مهمة: معظم أدوية علاج السكري نجحت في الحماية من حدوث مضاعفات الشرايين الدقيقة التي تحدث للمصابين بالسكري مثل "شبكية السكري" و "كلى السكري" و"أعصاب السكري" ولكنها لم تتمكن من حماية القلب والشرايين بالصورة المقنعة (مضاعفات الشرايين الكبيرة)، فهل هذا الدواء سيكون له رأي آخر حول هذا الموضوع؟ لننتظر يوم الخميس القادم.


2- ستعرض المستجدات لدراسة (TECOS) وهي دراسة تم عرض نتائجها في المؤتمر السنوي لرابطة السكري الأمريكية في شهر يونيو الماضي ، وأوضحت هذه الدراسة بأن دواء الجانوفيا (Januvia) لا يزيد العُرضة لحدوث هبوط القلب وأمراض القلب الأخرى لمستخدميه على نيقض الأدوية الأخرى من نفس المجموعة مثل دواء أونكلايزا (Onglyza) ودواء نيسنا(Nisina).


3- ستعرض المستجدات لدراسة (ELIXA) وهي دراسة تم عرضها أيضاً في شهر يونيو الماضي بالمؤتمر السنوي لرابطة السكري الأمريكية والتي أوضحت بأنه لا توجد حماية لأمراض القلب من إستخدام دواء لكزوميا (Lyxumia) وهي حقنة تستخدم لعلاج النوع الثاني من السكري.


4- ستعرض المستجدات لدراسة (DUAL) وهي دراسة الخليط المثير لشركة نوفونورديسك من إنسيولين الديقلوتيك المعروف بالـ تريسيبا ، ومعه الليراقلوتايد المعروف بالـ فكتوزا ، والدواء الجديد "الخليط" هو أي-دي-كليرا (IDeglira) حيث أن هذا الخليط ساعد في تنقيص وزن الجسم وبأقل نسبة حدوث هبوط في سكر الدم للمصابين بالسكري النوع الثاني بالطبع بالإضافة إلى التحكم في سكر الدم.


5- ستعرض بعض الأوراق البحثية بخصوص أدوية (SGLT-2 inhibitors) وزيادة العُرضة لحدوث الحموضة بالدم، ورأي البحاث في هذا الموضوع. فستكون هذه الأخرى مهمة أيضاً.
جارٍ التحميل...

الأكثر قراءة