الثلاثاء، 23 يونيو، 2015

في "شهر رمضان"، تعديل السياسة العلاجية للمصابين بالسكري والذين يتناولون في الأقراص لعلاج السكري ! Amendment dose tablets diabetes


هناك عدة أنواع من الأقراص لعلاج السكري، ويتم تعديل الجرعة وموعد أخذ الدواء في شهر رمضان كالآتي:-


ولكن وقبل الحديث عن تعديل الأدوية لنذكر أولاً المجموعات الشائع إستعمالها في ليبيا وأسماء الأدوية:
1- مجموعة السلفونايليوريا: مثل (الداونيل "Daonil" والأماريل "Amaryl" و الديمكرون "Diamicron")
ملاحظة: من الأفضل عدم إستخدام الداونيل في رمضان وإستبداله بالأماريل أو الدايميكرون حيث أنهما أقل في نسبة حدوث هبوط سكر الدم مقارنة بالداونيل، ولكن ونظراً لكثرة إستخدام الداونيل في ليبيا فسنذكر كيف يتم تعديل تناوله في شهر رمضان هو أيضاً.


2- مجوعة الأدوية التي تزيد من الإستجابة للإنسيولين مثل : الميتفورمين المعروف (الجلوكوفاكج) والبايوكليتازون المعروف بـ (الأكتوس).


3- مجموعة مضادات الدي-بي-بي-4 مثل الجانوفيا "Januvia" والجالفوس "Galvus".


4- وهناك أدوية وهي عبارة عن مخلوط (من دوائيين) مثل: الجانوميت (Janumet) والجالفوسميث (Galvusmet) والجلوكوفانس (Glucovace).


هذه هي الأدوية الشائع إستعمالها في ليبيا وذلك لعلاج النوع الثاني من السكري، ولنتحدث الآن عن كيفية تعديل هذه الأدوية في شهر رمضان.


1- للذين يتناولون الداونيل، الدياميكرون، أو الأماريل يجب إتباع الآتي:


- في حالة أن المصاب بالسكري يأخذ في الأقراص مرة واحدة يومياً فعليه القيام بأخذ هذه الأقراص في وجبة الإفطار "بعد المغرب وقبل الأكل". (وليس في وجبة السحور). وبنفس الجرعات.


- في حالة أن المصاب بالسكري يأخذ على مرتين في الصباح والمساء (لسبب ما) فعليه القيام بأخذ جرعة الصباح في وجبة الإفطار "كما هي نفس الجرعة"، ويقوم بأخذ نصف 1/2 الكمية من جرعة المساء في وجبة السحور. وذلك تفادياً لحدوث هبوط في سكر الدم في آخر النهار. ولو تكرر الهبوط في السكر في الدم "أثناء فترة الصيام" فيقوم بإلغاء جرعة "السحور".


مثال رقم -1 : نفرض أن جرعة الصباح من الداونيل 10 ملجم صباحاً "أي قرصين" و 5 ملجم مساءً "قرص واحد" ، ففي شهر رمضان يقوم المصاب بالسكري بأخذ 10 ملجم " أي القرصين" في وجبة الإفطار ونصف حبة أي 2.5 ملجم "1/2 قرص" قبل وجبة السحور. وفي حالة تكرر الهبوط في سكر الدم "أثناء فترة الصيام" فعليه أخذ جرعة وجبة الإفطار فقط ويلغي أخذها في وجبة السحور.


مثال رقم -2 : في الغالب الأماريل والدايمكرون يؤخذوا مرة واحدة في اليوم، ففي رمضان يقوم المصاب بالسكري بأخذ هذه الأدوية في وجبة الإفطار (بعد المغرب وقبل الأكل) ، وبنفس الجرعات.


ملاحظة: لو أنه يأخذ في الأماريل والديمكرون على فترتين (لسبب ما) ، فمن الأفضل أن يضمهم لبعض ويأخذ دوائه في فترة واحدة، أي في فترة الإفطار (بعد المغرب وقبل الأكل).


ملاحظة مهمة: في حالة أن المصاب بالسكري يحدث له هبوط متكرر في سكر الدم فمن الأفضل أن يُغير أدوية السلفونايل يوريا (مثل الداونيل، الأماريل أو الدياميكرون) في شهر رمضان إلى أدوية أخرى تُسبب في هبوط السكر بالدم بنسبة أقل مثل الجانوفيا "Jnauvia" أو الكالفوس "Galvus".


2- للذين يتناولون في أقراص الميتفورمين (الجلوكوفاج) يجب إتباع الآتي:


- فلو كان يتناول فيها مرة واحدة يومياً (ونادراً ما يكون ذلك) ولا يتناول أية علاج للسكري معها، ففي رمضان سيتناول نفس الجرعة بعد وجبة الإفطار (وليس وجبة السحور).


- ولو كان يأخذ في الميتفورمين مرتين في اليوم ، فيأخذ نفس الجرعة واحدة بعد وجبة الإفطار وواحدة بعد وجبة السحور.


- ولو كان يأخذ في الم
يتفورمين ثلاث أقراص في اليوم على ثلاث فترات فهنا يجب مراجعة جرعة الميتفورمين وهناك في الغالب الإحتمالات الثلاث الآتية:


أ- يأخذ في ميتفورمين 500 ملجم ثلاث مرات في اليوم ففي رمضان بإمكانه تناول قرصين (أي 1000 ملجم) بعد وجبة الإفطار و 500 ملجم بعد وجبة السحور.


ب- يأخذ في ميتفورمين 850 ملجم ثلاث مرات في اليوم ففي شهر رمضان بإمكانه إستبدال قرص الـ 850 ملجم بقرص تركيز 1000 ملجم ، ثم بعد ذلك يأخذ قرص تركيز 1000 ملجم بعد الإفطار وقرص 850 ملجم بعد وجبة السحور.


ج- يأخذ في ميتفورمين 1000 ملجم مرتين في اليوم ففي شهر رمضان بإمكانه تناول قرص بعد وجبة الإفطار وقرص بعد وجبة السحور. وبنفس الجرعات.


3- للذين يتناولون أقراص الأكتوس "Actos" وهي في العادة تؤخذ مرة واحدة في اليوم، فبإمكانه تناولها مع وجبة الإفطار (قبل أو بعد الأكل). وبنفس الجرعات.


4- للذين يتناولون الجانوفيا "Januvia" أو الجالفوس "Galvus" وهذه الأقراص في الغالب تؤخذ مرة واحدة في اليوم ، فبإمكان المصاب بالسكري أخذ هذه الأقراص في وجبة الإفطار (قبل أو بعد الأكل) وبنفس الجرعة.


5- للذين يتناولون أقراص الجانوميث "Janumet" أو أقراص الكلفوسميث "Galvusmet" وهذه الأقراص في الغالب تؤخذ على فترتين بعد الأكل، ولكن لو كان المصاب بالسكري يأخذ في هذه الأدوية مرة واحدة فقط "وهذا نادراً ما يحدث" فيجب أن يأخذها بعد وجبة الإفطار وبفس الجرعة.


أما في حالة أنه يأخذ فيها مرتين في اليوم فيجب أن يأخذ القرص الأول بعد وجبة الإفطار والقرص الثاني بعد وجبة السحور، هنا يجب ملاحظة أنه لو حدث له هبوط سكر متكرر في فترة الصيام فمن الأفضل أن يستبدل قرص (وجبة السحور) بدواء الميتفورمين فقط "أي الميتفورمين بمفرده" ، بحيث يأخذ القرص الأول مثلا الجانوميث أو الكالفوسميث بعد وجبة الإفطار ، ويأخذ قرص الميتفورمين بعد وجبة السحور (أي لا يستعمل الجانوميث أو الكالفوسميث في وجبة السحور).


6- للذين يتناولون أقراص الجلوكوفانس "Glucovance" فلو كان يأخذ في الجلوكوفانس مرة واحدة في اليوم "وهذا نادراً ما يحدث" فسيأخذ الدواء بعد وجبة الإفطار. وبنفس الجرعة.


أما في حالة أنه يأخذ فيها مرتين في اليوم فيجب أن يأخذ القرص الأول من الجلوكوفانس بعد وجبة الإفطار بينما يستبدل قرص (وجبة السحور) بدواء الميتفورمين فقط "أي الميتفورمين بمفرده" ويتوقف عن أخذ الجلوكوفانس وقت السحور.


ملاحظة: بالطبع هذه التعديلات هي تعديلات قابلة للتغيير والغرض منها هو توضيح متى تؤخذ الأقراص وهذا شيء مهم والغرض الآخر هو أن هذه التعديلات لمحاولة منع حدوث الهبوط في سكر الدم أثناء فترة الصيام. فلو تكرر الهبوط أو أن هناك إرتفاعات عالية لسكر الدم وجب إستشارة طبيبك المباشر للرأي.
جارٍ التحميل...

الأكثر قراءة