السبت، 6 أغسطس، 2016

توجيهات معدلة لإستعمال الميتفورمين "الجلوكوفاج" في أمراض الكلى Revised guidance for the use of Metformin "Glucophage" in kidney disease


منذ حوالي يومين مضت سألني أحد رواد الصفحة (لا أدري إن كان طبيب أم لا) عن التوصيات الجديدة للـ FDA بخصوص إستعمال الميتفورمين (الجلوكوفاج) عند وجود إضطراب في وظيفة الكلى.

ملاحظة: الـ FDA هي منظمة الأدوية والغذاء الأمريكية.

في الحقيقة ما زلت أعتمد كثيراً على تحليل كمية الكرياتينين (S.creatinine) في تحديد متى يـُمنع إعطاء الميتفورمين (الجلوكوفاج) ، فعندما يكون الكرياتينيين أكثر من 1.5 ملجم/دل في الرجال أو أكثر من 1.4 ملجم/دل في النساء فإنه يـُمنع إعطاء الميتفورمين.

ولـكـن بالصراحة التوصيات الجديدة للـ FDA، بالنسبة لنا كمتخصصين في علاج السكري فإنها تساعدنا في إستعمال دواء الميتفورمين لشريحة أكثر من المصابين بإضطراب وظيفة الكلى وهذا أمر جيد . 

ولكن يجب الإنتباه إلى أن إعطاء الميتفورمين للذين لديهم إضطراب في وظيفة الكلى وفق التوجيهات الجديدة يجب أن نفهمه جيداً حيث أننا بحاجة إلى حساب شيء آخر غير تحليل الكرياتينين.

فما هي التوجيهات الجديدة؟

وما هي القيمة الأخرى أو التحليل الآخر الذي يجب علينا القيام به؟ ومتى يجب تحديد تلك القيمة؟ 

وما هي المحاذير في تحديد جرعة الميتفورمين في حالة وجود إضطراب في وظيفة الكلى وفق التوجيهات الجديدة؟

في يوم 8 أبريل 2016 وبعد أن قامت بمراجعة العديد من الدراسات عن إستعمال دواء الميتفورمين (الجلوكوفاج) للذين لديهم إضطراب وظيفة الكلى، فقد قامت منظمة الأدوية والغذاء الأمريكية (FDA) بإزالة التحذير عن إستعمال دواء الميتفورمين (الجلوكوفاج) للذين لذيهم إضطراب في وظيفة الكلى.

وبإزالتها للتحذير فإنه أصبح بالإمكان إستعمال دواء الميتفورمين (الجلوكوفاج) للحالات الذين لديهم إضطراب "بسيط" (Mild) في وظيفة الكلى، ولـ بعض الذين لديهم إضطراب "متوسط" (Moderate) في وظيفة الكلى. حيث أنه ولعقود عديدة كان يُمنع إعطاء دواء الميتفورمين للذين لديهم إضطراب في وظيفة الكلى بسبب التحذير من قِبل منظمة الأدوية والغذاء الأمريكية (FDA). 

وأكدت منظمة لأدوية الغذاء الأمريكية (FDA) على أن الطبيب يجب أن يقوم بقياس معدل الترشيح الكبيبي (eGFR) قبل البدء بدواء الميتفورمين وفي حالة أنه أقل من 30 مل/دقيقة/1.73 متر مربع. فإنه يـُمنع إعطاء دواء الميتفورمين (الجلوكوفاج).

بالطبع توجيهات مثل هذه لن تمر مرور الكرام على بعض الخبراء في مجال السكري (البعض منهم مستشارين لربطة السكري الأمريكية "ADA") فكان لديهم بعض الملاحظات على تلك التوجيهات وقد علق أحدهم قائلا: "بأنه أصبح متخوف من أن يفهم الأطباء هذا الأمر بان لديهم الحرية في وصف الميتفورمين (الجلوكوفاج) في حالات إضطراب وظيفة الكلى ومعرفة وظيفة الكلى ليس ضروري قبل البدء بالميتفورمين". كما أن هناك ملاحظة أخرى وهي أن منظمة الأدوية والغذاء الأمريكية (FDA) لم تتطرق إلى جرعات الميتفورمين في إعلانها.

فوجب الإنتباه لذلك.

وبدورهم فإن هؤلاء الخبراء إقترحوا الآتي وهذا الذي أراه الأنسب والعملي: 

1- يجب قياس معدل الترشيح الكبيبي (eGFR) قبل بداية إستخدام دواء الميتفورمين ، ثم بعد ذلك في السنة مرة واحدة. والأشخاص المسنين (كبار السن) والذين لديهم العُرضة لإضطراب الكلى فإن قياس معدل الترشيح الكبيبي يمكن عمله بصورة أكثر من مرة في السنة.

2- ممنوع إعطاء الميتفورمين للذين لديهم معدل الترشيح الكبيبي (eGFR) أقل من 30 مل/دقيقة/1.73 متر مربع.

3- للذين يكون لديهم معدل الترشيح الكبيبي (eGFR) أكثر من أو يساوي 45 مل/دقيقة/1.73 متر مربع. فيمكن الإستمرار في إعطاء الميتفورمين (الجلوكوفاج) وبالجرعات المناسبة والمتعارف عليها.

4- والآن لننبته إلى المجموعة التالية وهي التي يكون معدل الترشيح الكبيبي (eGFR) من الـ 30 – وأقل من 45 مل/دقيقة/1.73 متر مربع. فإن من الممكن إعطاء الميتفورمين (الجلوكوفاج) ولكن بحذر. كيف؟ وذلك بالآتي:

أ‌- يجب إعطاء نصف الجرعة التي يستعملها المصاب لو كانت مناسبة ويمكن زيادة الجرعة لو أحتجنا لذلك ولكن بحيث لا تزيد الجرعة اليومية عن نصف الجرعة القصوى للميتفورمين (الجلوكوفاج).

ب‌- يجب مراقبة وظيفة الكلى وذلك بإجراء تحليل اليوريا والكرياتينين كل 3 أشهر.

ت‌- ثم قبل إعطاء الميتفورمين في هذه الحالات يجب تقييم الفوائد والمخاطر من إعطاء الميتفورمين ومن تم إتخاذا القرار المناسب من حيث وصفه ام لا.

ث‌- في حالة أن المصاب بالسكري لم يبدأ بعد بالميتفورمين فمن الأفضل عدم البدء به لهذه المجموعة.

===
ملاحظة: لاحظ أن الخبراء في مجال السكري ما زالوا متخوفون من إستعمال الدواء عندما يكون معدل الترشيح الكبيبي (GFR) أقل من 45 مل/دقيقة/1.73 متر مربع.
جارٍ التحميل...

الأكثر قراءة