الأحد، 24 يوليو، 2016

الأسبرين للمصابين بالسكري "المقالة الثانية" Aspirin & Diabetes mellitus


تعرفنا بالأمس عن مفهوم الوقاية الأولية والوقاية الثانوية من الأصابة بأمراض القلب والدورة الدموية مثل النوبة القلبية وجلطة بالدماغ والذبحة الصدرية، فأرجو مراجعتها (حيث أن ذلك مهم لإتخاذ القرار بإعطاء الأسبرين) وهي على الرابط التالي...

http://alsukri.blogspot.com/2016/07/aspirin-diabetes-mellitus.html

وقد ختمت تلك المقالة بهذه الأسئلة: 

- إذن من؟ من المصابين بالسكري وجب إعطائهم الأسبرين؟
- في حالة أن المصاب بالسكري لديه حساسية من الأسبرين فما هو البديل؟
- لو أن المصاب بالسكري لديه "شبكية السكري" فهل بإمكان المصاب بالسكري أخذ الأسبرين؟
فمن من؟ المصابين بالسكري ((بنوعيه الأول والثاني)) وجب إعطائهم الأسبرين؟
والآن لننتبه للآتي: بخصوص إعطاء الأسبرين كوقاية "ثانوية" فإن كل المصابين بالسكري وجب إعطائهم الأسبرين (بدون إستثناء) وبغض النظر عن العمر.

ملاحظة: الوقاية الثانوية أي كل من كان لديه مشكلة في السابق تتعلق بالجهاز الدوري والقلب.
والآن قبل إستعمال الأسبرين كـ"وقاية أولية" يتطلب معرفة العوامل الآتية (العوامل الخمسة) والتي تزيد العرضة لأمراض القلب والدورة الدموية، وهي:

1- أن يكون هناك إصابة إحد أفراد أسرة المصاب بالسكري بمشاكل في القلب أو الدورة الدموية.
2- أن يكون من المدخنيين.
3- أن يكون لديه زيادة الدهون بالدم.
4- أن يكون لديه إرتفاع ضغط الدم.
5-أن يكون لديه " كلى السكري"

فبخصوص تناول الأسبرين كوقاية "أولية" (أي لم يسبق لللمصاب بالسكري أن حدثت له مشكلة تتعلق بالدورة الدموية والقلب)، فيجب تناول الأسبرين لكل الرجال والنساء الذين بلغوا سن الـ 50 سنة أو أكبر ومصابين بالسكري ((ولديهم عامل أو أكثر)) من العوامل "الخمسة" المذكورة أعلاه. وهذا في الغالب سينطبق على معظم المصابين بالسكري والذين أعمارهم 50 سنة أو أكثر.

ملاحظة مهمة: الرجال والنساء والذين أعمارهم أقل من 50 سنة ((ليسوا بحاجة إلى الأسبرين)) عندما لا يكون هناك عامل من العوامل "الخمسة" المذكورة أعلاه، لأن نسبة حدوث المضاعفات نتيجة إستخدام الأسبرين (كالنزيف بالدماغ والنزيف عن طريق الجهاز الهظمي) ، يُعتقد بأنها أكثر من الفائدة المرجوة من الأسبرين كوقاية أولية. أمّا لو كان لديهم إحدى العوامل "الخمسة" المذكورة أعلاه. فإن إعطاء الأسبرين يعتمد على تقييم الطبيب المعالج للحالة من حيث ضرورة إعطائه من عدم إعطائه، فهذا بخصوص الذين أعمارهم أقل من 50 سنة.

ملاحظة: جرعة الأسبرين من 75 - 150 ملجم/يومياً.

نأتي للسؤال الآخر: في حالة أن المصاب بالسكري لديه حساسية من الأسبرين فما هو البديل؟ الجواب: في حالة وجود حساسية للأسبرين فإن الدواء البديل هو أقراص الـــ بلافيكس "Plavix" والجرعة 75 ملجم/يومياً.

سؤال آخر: - لو أن المصاب بالسكري لديه "شبكية السكري" فهل بإمكان المصاب بالسكري أخذ الأسبرين؟ الجواب: نعم. فوجود شبكية السكري" لا يمنع من أخذ الأسبرين لو أن المصاب بالسكري يحتاجه، فجرعة قليلة من الأسبرين لا تزيد من حدوث النزيف في العين للمصابين بشبكية السكري.

سؤال: متى يجب إعطاء الأسبرين والبلافيكس (Plavix) مع بعض؟ الجواب: يُنصح بذلك وذلك لمدة عام بعد حدوث نوبة قلبية.

سؤال: متى يمنع إعطاء الأسبرين؟ الجواب: في حالة أن المصاب بالسكري لديه حساسية له. أو أن لديه قرحة في المعدة، أو أنه عُرضة للنزيف بسبب أمراض أخرى كأمراض الدم وأمراض الكبد. وكذلك يُمنع إعطاء الأسبرين للذين أعمارهم أقل من 21 سنة.
جارٍ التحميل...

الأكثر قراءة