الخميس، 23 يوليو، 2015

حبوب التشوهات ! أقراص حمض الفوليك "Folic acid"


تجد أن هناك مفهوم خاطىء حول أقراص حمض الفوليك "Folic acid" فإن هذه الأقراص معروفة للنساء بـ "حبوب التشوهات". أي الحبوب التي تقي المرأة الحامل من التشوهات للجنين.

في الحقيقة أقراص حمض الفوليك "Folic acid" تساعد بالفعل في نقص نسبة حدوث ((بعض)) التشوهات الخـَلقية المتعلقة ((ببعض)) أمراض الجهاز العصبي (أي بعض البعض) وليس كما تعتقد الكثير من النساء أنها (أي الحبوب) تحمي من جميع التشوهات الخـَلقية للجنين.


بالنسبة للمرأة المصابة بالسكري يجب عليها أخذ أقراص حمض الفوليك "Folic acid" ، أقراص 5 ملجم يومياً، لمدة 8 أسابيع قبل الحمل وبعد الحمل بثلاثة أشهر أيضاً ثم بإمكانها تنقيص الجرعة إلى 1 ملجم/يومياً إلى أن تنتهي فترة الحمل. 


ملاحظة مهمة: معظم الأعضاء المهمة للجنين كالقلب والعين والدماغ والحبل العصبي تتخلـّق في الإسبوعين الأوليين من الحمل فبالتالي معظم التشوهات الخـَلقية للجنين تحدث في الأسابيع الأولى من الحمل (في الإسبوعين أو الثلاثة أسابيع الأولى) وفي بعض الأحيان حتى قبل أن تكتشف المرأة بأنها حامل.


وحتى تضمن المرأة المصابة بالسكري عدم حدوث التشوهات الخلقية لجنينها فإنه بالإضافة إلى تناول أقراص الفوليك كما أوضحتُ فإنه يجب عليها أن تحمل عندما يكون التحليل التراكمي لسكر الدم أقل من 7% ، أي متحكمة جيداً في سكر دمها وذلك لفترة من ثلاثة أشهر وحتى ستة أشهر قبل الحمل. فلو إبتدأت المرأة المصابة بالسكري الحمل والسكري التراكمي لديها أقل من 7% فإن نسبة حدوث التشوهات لجنينها تساوي نسبة حدوث التشوهات لأجنة الغير مصابات بالسكري.
جارٍ التحميل...

الأكثر قراءة