الأحد، 7 يونيو، 2015

ملاحظة بخصوص الجروح والتقرحات للمصابين بالسكري ! Wounds of diabetic patients


الجروح أو التقرحات بالجلد من العادة تلتئم ويُشفى منها الشخص في عدة أيام، أما لو أنها إستمرت لبضعة أسابيع فإن ذلك ربما سيكون بسبب إلتهابات أو مشاكل أخرى بالجزء الذي به الجرح أو التقرحات، وتحتاج إلى علاج وتدخل طبي، وهناك في الحقيقة عدة أسباب لمنع الجروح التقرحات من الإلتئام بسرعة وأهم هذه الأسباب هي:


1- الإصابة بالسكري.
2- بعض الإلتهابات المزمنة بالمفاصل (Rheumatoid arthritis).
3- نقص في إحدى الهرمونات والمسمى "هرمون النمو" (Low Human growth hormone).
4- أمراض الأوعية والشرايين.
5- نقص في عنصر الزنك.


في الحقيقة ما يهمنا (بصفحتي) هو الإصابة بالسكري، فهناك عدة أسباب لعدم الإلتئام بسرعة للجروح والتقرحات للمصابين بالسكري وأهمها زيادة السكر بالدم وزيادة العرضة للإلتهابات البكثيرية والفطرية للجروح، والمشاكل بالدورة الدموية والمشاكل في الإحساس نتيجة إضطراب في وظيفة الأعصاب، فكل هذه العوامل قد تؤدي إلى عدم إلتئام الجروح والتقرحات للمصابين بالسكري "بسرعة"، ولكن ليس بالضرورة أن تكون كل هذه العوامل مصاب بها الشخص.


الأهم من ذلك هو إهتمام المصاب بالسكري بعلاج الجروح والتقرحات علاج جيد، حيث أن إهمال علاجها قد يتطور إلى الإلتهابات الحادة الشديدة، والتقرحات، وربما إنتشار الإلتهابات للعظام وخطورة بتر الجزء المصاب (ربنا يحفظ).


--- ما العمل؟


في حالة أنك مصاب بالسكري وليس لديك مشاكل بالإحساس أو مشاكل في الأوعية الدموية فيجب تنظيف الجرح بالماء والصابون، ثم وضع قطعة من "الشاش" الطبي على الجرح (وليس ضماد لاصق.. إنتبه)، وبهذا فإنه من المتوقع أن يلتئم الجرح في يوم أو يومين. مع الإنتباه لتعديل سكر الدم.


اما لو كان الجرح مصاحب بعلامات إلتهابات (كالإحمرار حول الجرح أو هناك "صديد") أو أن لديك مشاكل في الأوعية الدموية وعدم وصول الدم للجزء المصاب بصورة جيدة، أو أن لديك مشكلة في الإحساس بالجهة المصابة فمن الأفضل إستشارة الطبيب، حيث أنه ربما سيقوم بتنظيف الجرح ووصف مضاد حيوي لك وعمل صورة أشعة ...إلخ. 


فالجروح والتقرحات لدى المصابين بالسكري مهما كان بساطتها ، فإنه يجب مراقبتها وعدم التغافل عنها. فلو شعر المصاب بالسكري بأن الجروح أصبحت تأخذ في وقت كثير حتى تلتئم فعليه مراجعة طبيبه للكشف على الأوعية الدموية والإحساس ومراجعة تحاليل السكر بالدم وتقييم حالته بصورة عامة.
جارٍ التحميل...

الأكثر قراءة